مياده الحناوي .. مطربة الجيل


Sample Image
مطربه سورية صنفت في الصف الأول بين المطريات العرب تتمتع بصوت رائع أعاد اكتشافها موسيقار الأجيال الراحل محمد عبد الوهاب عندما استمع إلى صوتها في إحدى سهراته بمصيف بلودان التي كان يحرص على زيارته والاستجمام فيه كل صيف ومعروف مصيف بلودان بأنه مصيف المشاهير, كان عبد الوهاب صديق شخصي لأحد وزراء سوريا والذي كان زوجا للفنانة ميادة الحناوى عام 1977 وخلال ألسهره استمع موسيقار الأجيال لصوت ميادة وأبدى إعجابه الشديد بصوتها الجميل وتم الاتفاق أن تزور مصر لتنطلق منها فنيا وهو ما رفضته ميادة آنذاك معربه عن رفضها لفكرة احتراف الفن .
للفنانة ميادة شقيقة أسمها فاتن حناوي أشتهرت بأنها مطربة سورية المقبلة نحو الشهرة تتمتع بصوت من أجمل الأصوات …وبعد وفاة زوج السيدة ميادة الحناوى حضرت إلى مصر بمرافقة أخوها السيد عثمان الحناوى وأقامت بشقة استأجرها لها موسيقار الأجيال خصيصا حتى يلحن لها على مدى حوالي العامين رائعته ” في يوم وليله ” وخلال العامين كانت ميادة الحناوى تتجهز للعالم والنجومية والفن الراقي وجواز سفرها صوتها الرائع .
أعلن الموسيقار محمد عبد الوهاب انه سيقدم مياده الحناوى على المسرح لأول مره وهو الأمر الذي لم يقم به عبد الوهاب أبدا مع اى فنان اكتشفه وقدمه للجمهور وذلك تقديرا منه لموهبة وصوت الفنانة مياده الحناوي, ولكن تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن ويوأد المشروع قبل أن يرى النور لأسباب كثيرة منها غيره نسائية وفنية تسببت في مؤامرة خبيثة حاكت خيوطها ايادى خفيه تردد خلالها اسم الفنانة وردة الجزائرية وفيما بعد انكشفت المؤامرة على لسان اللواء ” نبوي إسماعيل ” وزير الداخلية المصري السابق والذي أعلن عبر لقاء على إحدى الفضائيات مع الدكتورة هاله سرحان سر إبعاد مياده الحناوى عن مصر لمدة 13 عاماً, وأكد إن سبب إبعاد مياده عن مصر هو غيرة السيدة نهلة القدسي السورية ابنه بلد الفنانة ميادة الحناوي، وقد كان محمد عبد الوهاب قد تعلّق بها ويروي بعض العارفين بالأمر أنه كان يمضي معها ساعات على الهاتف يبث لها عواطفه وقد قال اللواء السابق بلقائه أن نهلة القدسي طلبت منه منع مياده الحناوى من دخول مصر خوفا منها على زوجها عبد الوهاب والمعروف عنه ولعه الشديد بالنساء متناسيه أن مياده ذات ال21 عاماً آنذاك في عمر حفيدته, وبالفعل لكن ما لم يذكره أن السيدة نهله أتصلت بالسيدة جيهان السادات وقالت لها يرضيكي أن يهان محمد عبد الوهاب في أواخر عمره بسبب البنت دي ؟ ده واقع فيها وهو بعمر جدها، وبيكلمها بالساعات وفورا أتصلت جيهان السادات بالوزير وطلبت منه ترحيلها فورا بأي عذر … وتمت محاوله ترحيل مياده الحناوى من مصر ل” أسباب أمنيه ” حيث اتهمت بالتعاون مع الاستخبارات السورية في الوقت الذي كانت العلاقات المصرية السورية تمر بأزمة سياسيه, واستنجدت مياده بصديقتها الصدوقة الفنانة الكبيرة ” فايزة أحمد ” التي سارعت باللحاق بها والاتصال بالملحن الكبير ” محمد الموجي ” والذي سارع لاستخدام علاقاته لإعادة مياده إلى منزلها سالمه وهو ما تم بعد احتجاز مياده لأكثر من 6 ساعات بالمطار لترحيلها.
لكن مصادر أخرى تقول أن مياده سافرت فور أعتقالها وبملابسها التي كانت عليها ، وقد قامت لاحقا الفنانة فايزه أحمد بتوضيب ملابسها وأرسلتها لها إلى سورية لاحقا … وذهبت أغنية في يوم وليله إلى ورده الجزائرية بعدما كانت مياده قد تدربت عليها عشرات المرات.
بعد الحادث بأسبوعين سافرت مياده لـ سوريا للاطمئنان على والدها المريض وعند عودتها للقاهرة اكتشفت أن المؤامرة استأنفت بنجاح خلال غيابها وتم إدراج اسمها على قائمة الممنوعين من دخول مصر لأسباب أمنيه, استمر المنع لثلاثة عشر عاماً لم يؤثر على انطلاقة ميادة وحققت شهرة وتربعت على قمة المطربات العرب.
اكتسبت ميادة الحناوي خلال تلك الفترة شهره لم تحققها فنانه أخرى, وامتلكت قلوب العرب والسوريين وكذلك المصرين عن بعد عن طريق الكاسيت وإذاعة أغاني مصوره فيديو عبر شاشة التليفزيون, وكانت تقدم حفلاتها في الكثير من البلاد العربية وتذاع وتعرض حفلاتها وأغانيها على كافة المحطات والتلفزيونات العربية, كانت الألحان ترسل لها على شريط كاسيت من الملحن كبار الملحنين العرب والمصريين وتتدرب عليها مياده في دمشق وتسجل وعند إتمام الاستعدادات تسافر هي والملحن وفريق العازفين بأكمله للتسجيل باليونان حيث كان يرافقها المنتج الفنان ” السيد محسن جابر “.
تعاملت مياده خلال هذه الفترة مع كبار الملحنين بمصر على رأسهم الفنان الكبير ” محمد الموجي ” والذي أطلقت معه أولى أغانيها ما اغضب الموسيقار عبسلامه.ب وجعله يسحب منها أغنية في يوم وليله لتذهب للفنانة ورده, وتعاملت مياده أيضا مع العباقرة ” محمد سلطان وحلمي بكر “, ولكن كانت انطلاقتها الكبرى مع الموسيقار ” بليغ حمدي “. أما أغنية نعمة النسيان فهي من ألحان الفنان عازف الأكورديون فاروق سلامه الذي كان يعزف في فرقة أم كلثوم وعبد الحليم حافظ وهو شقيق الملحن جمال سلامه.
غنت مياده مع بليغ حمدي أروع أغانيها الطربية مثل ” أنا بعشقك – الحب إلى كان – أنا اعمل ايه – سيدي أنا – “وغيرها من أروع الأغاني التي حققت لها انتشارا كبيرا بالعالم العربي وأيضا بين الجاليات العربية بأمريكا وأوروبا حيث كانت ترافقها عدسات كبرى المجلات العربية في حفلاتها وعلى رأسهم مجلة الموعد ممثله في الكاتب الكبير ” محمد بديع سربيه ” والذي غنت مياده أيضا من أشعاره وقال عن نجاحها : مياده حققت في ثلاث سنوات ما حققته ورده في ثلاثون عاماً.
مع بداية التسعينات وبعد رحيل الأب الروحي لمياده ” بليغ حمدي ” بدأت مياده في تغيير جلدها الفني بالتعاون مع الجيل الجديد من الشعراء والملحنين وبدأت بالتعاون مع الموسيقار سامي الحفناوي في البوم غيرت حياتي والذي شكل بداية غناء مياده للأغاني الطربيه القصيرة وأبهرتنا بتصوير كليب ” غيرت حياتي ” وهى الأغنية التي حققت انتشار لمياده الحناوى بين جيل جديد من الشباب.
توالى بعد ذلك تعاونها مع الملحنين الشباب ومنهم صلاح الشرنوبي الذي أطلقت معه ” أنا مخلصالك – ومهما يحاولو يطفو الشمس “.
وحرصت مياده على التعاون مع الملحنين الكبار اللذين قدموا لها أجمل الألحان إلى جانب الشباب وأطلقت مع محمد سلطان البوم ” هو مش أنا ” ومع الموسيقار عمار الشريعي ” متجربنيش ومع الموسيقار الكبير خالد الأمير الذي عاد للساحة الفنية عام 1998 مع مياده بالبوم ” انا مغرمه بيك “.
في عام 1999 صدر البوم ” توبه ” لمياده الحناوى من الحان الموسيقار ” صلاح الشرنوبي ” وغابت بعدها مياده لأسباب شخصية.
أصدرت البوم ” عرفوا ازاى ” الذي تم تسجيله عام 2000 وظل يتأجل 4 سنوات كاملة ليصدر في نهاية عام 2004 و الذي صورت منه كليب واحد وهي الأغنية الهيت. خلال تلك الفترة أحيت مياده العديد والعديد من الحفلات الناجحة في سوريا ومصر والعالم العربي آخرها كان حفل قرطاج عام 2005 والذي حضره 13 ألف متفرج وكانت مياده نجمة الحفل الوحيدة.
وفى عام 2007 أصدرت مياده أغنيتين وطنيتين الأولى لـ سوريا بعنوان ” يا شام ” وتبعتها أغنية مهداه منها لـ لبنان بعنوان ” بيروت يا عروس الشرق ” وكلا القصيدتين من كلمات الشاعر : نبيل طعمه والحان : الملحن الشاب خالد حيدر.
تبعه في بداية عام 2008 اوبريت في دمشق ” يسلم ترابك يا شام ” الحان هيثم زياد وشاركها فيه هاني شاكر ولطيفه وعاصي الحلاني وحسين الجسمي.
وشاركت أيضا الفنانة ميادة الحناوي في برنامج أمير الشعراء لقناة أبو ظبي وأحيت حفل على هامش البرنامج مع الفنان مروان خوري.
وتم تكريم مياده من قبل وزيرة الثقافة الفلسطينية بينما تستعد مياده لتسجيل اوبريت للقدس من الحان صلاح الشرنوبي في عوده للتعاون معه من جديد.
ميادة في سطور :
الموسيقار ” السنباطي ” قال عنها :
يسعدني كما بدأت حياتي مع أم كلثوم أن انهيها مع مياده الحناوي وأعطاها لحن قصيدته ” أشواق ” ولحن لها رائعته ” ساعة زمن “.
الإعلامي ” محمد بديع سربيه :
أطلق على مياده لقب مطربة الجيل
الموسيقار الكبير بليغ حمدي :
كتب أغنيتين في حياته الفنية كلها وهما انا بعشقك والحب إلى كان وكلاهما كتبا لمياده الحناوى.
ميادة الحناوى:
أول مطربه عربيه تسجل أغانيها بنظام التراكات الذي يسمح بتسجيل اللحن على تراك والغناء على تراك آخر.
ميادة الحناوى :

أول مطربة عربيه تطلق أغانيها على اسطوانات ليزر.

    • ميادة اولادسيدي عمر
    • مارس 25th, 2010

    سيدتي الفاضلة انا من عشاق الفن الحناوي ارجو ان تبعثيلي اول اغنية لك ارجو ان تاخدي كلامي بعين الاعتبار …………… سلام

  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: