صحفيون عرب يشيدون بشجاعة MBC ويتمنون لو كان “صرخة حجر” عربيا

بعرضها المسلسل اختارت MBC أن تكون جزءًا من الصرخة، بحسب الصحف.

أثني صحفيون عرب على شجاعة MBC، بإصرارها على عرض المسلسل التركي “صرخة حجر” مدبلجا للعربية، دون خوف من الانتقادات الإسرائيلية لأحداثه، التي سبق وأعلنتها عند عرضه في تركيا.

ونقلت الصحف العربية الصادرة الأحد الـ 21 من مارس/آذار 2010، أمنيات صحفيين عرب، أن لو كان المسلسل من إنتاج عربي، ومطالبتهم جهات الإنتاج العربية بالغيرة من تركيا، وإنتاج عمل شبيه يخدم القضية الفلسطينية.

وخصصت صحيفة “القدس العربي” اللندنية افتتاحيتها الأحد الـ 21 من مارس/آذار 2010، تحت عنوان “مسلسلات تركية وصحوة عربية”، لتؤكد أن قرار عرض المسلسل يعكس توجهًا شجاعًا يستحق التنويه، خاصة مع رضوخ بعض القنوات العربية في الماضي لعمليات ابتزاز وتهديد إسرائيلية، أوقفت أو عدلت بعض المسلسلات العربية لتجنب انتقادات إسرائيلية.

وأكدت الصحيفة في مقالها الافتتاحي أن عرض المسلسل على قناة MBC هو أكبر دليل على أن بضاعة الابتزاز الإسرائيلية التي تسوق تحت ستار معاداة السامية بارت، ولم تعد تعطي مفعولها، مشيرة إلى شجاعة المنتجين والفنانين والمخرجين والمؤلفين الأتراك لإنتاجهم مثل هذه المسلسلات، وتضمينها حقائق ووقائع لا يمكن نكرانها، معربة عن تمنياتها لو أن شركات الإنتاج العربية هي التي أنتجت مثل هذه المسلسلات، وباعتها إلى العالم بأسره.

جاء في وقته

من جهتها، ربطت الكاتبة الصحفية هدا السرحان في صحيفة “العرب اليوم” الأردنية، بين توقيت عرض المسلسل والأحداث الجارية في القدس. وقالت إن فزعة العرب تجاه ما يحدث هناك لا تستمر وقتا طويلا، واصفة إياها بأنها “حماسة خمس دقائق”، ومشيرة إلى أنه أفضلُ من هذه الفزعة إنتاجَ أفلام ومسلسلات هادفة ملتزمة تعالج القضايا الوطنية، وفي مقدمتها قضية فلسطين.

واعتبرت الكاتبة الأردنية أن “صرخة حجر”، نموذج لهذا الإنتاج الهادف، وتمنت أن لو كان إنتاجه عربيا، لكنها دعت المنتجين العرب إلى التسلح بالجرأة، كما فعلت MBC، لتقديم أعمال شبيهة.

وأعرب الكاتب الصحفي عبد الله بن سالم الشعيلي بجريدة الشبيبة العمانية عن الأمنية نفسها، معربا عن أمله في أن يكسر عرض المسلسل الجليد الدرامي السائد في المنطقة العربية الذي لا يحبذ إدخال الدراما في السياسة، وقال: “كان العرب هم الأجدر بإنتاج مثل هذه المسلسلات لأنهم الأعرف بتاريخ صراعهم مع إسرائيل”.

مشاركة عربية في الصرخة

وبرغم مطالبة صحيفة “الحياة” في تقرير خبري بمطلب الإنتاج العربي الذي جاء في مقالات السرحان والشعيلي، فإنها اعتبرت عرض قناة MBC للمسلسل خطوة لا تقل أهمية عن الإنتاج.

وبعد أن شرحت الصحيفة فكرة اسم المسلسل “صرخة الحجر” المأخوذ عن سلاح الحجارة الذي يعتمده الفلسطينيون في نضالهم، قالت: “لقد اختارت MBC بعرضها المسلسل أن تكون جزءًا من هذه الصرخة”.

وتطرقت صحيفتا “الشروق” المصرية و”السياسة الكويتية” في تقرير خبري نشرته كل منهما إلى عرض الأزمة الذي سبق أن أثارها عرض المسلسل بين إسرائيل وتركيا، وأوضحت “السياسة” أن هذه الأزمة ستساعد على رواج المسلسل في نسخته العربية، مشيرة إلى النجاح الذي حققه حال عرضة في تركيا، إذ حقق نسب مشاهدة قياسية قدرت بأنها الأعلى في تاريخ الدراما التركية.

ومن ناحيتها، شددت صحيفة “الشروق” المصرية على أهمية الدور الذي يمكن أن تؤديه الدراما في التوعية، وهو ما أظهره التعاطف الشعبي الكبير مع الفلسطينيين في الشارع التركي بعد عرض المسلسل.


  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: