ليلا المغربية تهاجم العري وتعتذر للعرب عن كليب الفوطة

ترى أن الفنانة التي تتعرى تحتقر نفسها قبل أن تحتقر جمهورها.
mbc.net

أبدت الفنانة ليلا المغربية ندمها الشديد على أغنيتها المصورة “لها لا يزيد أكتر” التي ظهرت من خلالها مرتدية فوطة كبيرة في أحد الحمامات، حتى أطلق عليها الجمهور “أغنية الفوطة”، مقدمة اعتذارها لهذا الجمهور، وراجية أن يتقبل اعتذارها.

وأكدت -في حوار مع mbc.net- أنها ستكون حريصة في أعمالها المقبلة على عدم تخطي الخطوط الحمراء، خاصةً أنها تعتمد على صوتها وموهبتها، وتعمل على تطويرهما طوال الوقت.

وقالت: إن العري في الكليبات أصبح موضة قديمة، ولم يعد يلفت انتباه الجمهور الذي يميز بين الجيد والرديء، وقد أصبح الناس في حاجة لأصوات حقيقية ومتعطشة لسماع طرب حقيقي، وليس مجرد أغنيات تافهة.

وكشفت عن أن المخرج مازن الجبلي قد استغل قلة خبرتها وقتها وعدم معرفتها بالعالم الشرقي؛ نظراً لنشأتها في فرنسا، وأقنعها بالفكرة التي ظهرت بها في الكليب لعمل ضجة وفرقعة بين الجمهور، مشيرة إلى أنها لم تعترض على ذلك، لأنها اعتقدت أن ذلك هو الأسلوب المتبع في تصوير الأغنيات، بالإضافة إلى أن نشأتها في فرنسا جعلتها لا تجد حرجاً من ذلك.

وشددت -في حوارها مع mbc.net- على أنها ندمت بعدها على الكليب؛ لأنها وجدته لا يلائم تقاليدنا العربية، مشددة على أنها ترى أن الفنانة التي تتعرى أمام الكاميرات تحتقر نفسها في الأساس قبل أن تحتقر جمهورها.

واستطردت الفنانة المغربية قائلة: “لقد شعرت بندم وخجل شديد بعدها، ولا أعرف كيف يمكنني أن أواجه الموسيقار عبد الوهاب الدوكالي، الذي تعاونت معه في الأغنية”؟

الخليجي.. والمغربي

في سياق آخر، رفضت الفنانة المغربية أن يكون اتجاهها للغناء بالخليجي في الفترة الماضية، هو لمداعبة الجمهور الخليجي، والحصول على مكاسب مادية بعد الكساد الذي شهدته سوق الكاسيت في الفترة الماضية، وبررت ذلك بأنها متعاقدة مع شركة خليجية “هاب للإنتاج الفني”، ومن المفترض أن يتم تقديم أكثر من ألبوم خليجي مع الشركة نفسها، بالإضافة لتميز الأغنية الخليجية في الفترة الماضية من وجهة نظرها، حتى إن الشعب المصري نفسه أصبح يسمعها ويحبها.

وقالت إن ذلك لا يقلل من نجوميتها في بقية البلاد العربية، والدليل على ذلك نجاح أغنيتها الخليجية “روح وإنساني”، التي تُذاع على التلفزيون المصري بشكل متكرر، وقد حققت صدى طيبا مع الجمهور أيضاً.

وأكدت ليلا أيضا أنها حريصة في كل ألبوم جديد لها على ضم أغنية باللهجة المغربية إليه لحرصها على توصيل لهجة بلدها للجمهور.

فوازير.. وسينما

بسؤالها عن إمكان قيامها بفوازير رمضان التي باتت حلم معظم النجمات صرحت ليلا -لـmbc.net – برفضها للفوازير لأنها تركز على الغناء فقط، وترى أن السبب وراء هذه المنافسة من النجمات على الفوازير هو البحث عن وسيلة للفرقعة والشهرة، الهدف منها في الأساس الزواج من رجال أعمال أثرياء.

ونفت ما تردد عن استعدادها للمشاركة في عمل سينمائي من إنتاج جود نيوز، وأكدت أنها متعاقدة مع شركة هاب، سواء في الغناء أو التمثيل أيضاً، ولا يمكنها الإخلال ببنود العقد، ولكن بعض الصحفيين توقعوا وجود تعاون مع جود نيوز، بعد حضورها لأكثر من مؤتمر عقدته الشركة بدعوة منها.

وعن الجديد لديها، قالت إنها تستعد لطرح ألبومها الغنائي الجديد، الذي تتعاون من خلاله مع الشيخ صباح الناصر صباح في معظم الأغنيات، وإنها ستقوم قريباً بتصوير أغنية “خلي اللي بالقلب بالقلب”، و”إيش أداني”، وهى أغنية قديمة أعادت توزيعها بالتعاون مع عادل عايش بموسيقى شرقية جديدة.

ليلا أكدت أيضا أنها سعيدة بالنجاح الذي حققته الفنانة سميرة سعيد، التي استطاعت طوال سنوات طويلة أن تحافظ على مكانتها، نافية أن يكون هناك أي خلاف بينها وبين جنات، بعد أن أطلقت الأخيرة أغنية “حب امتلاك”، وهو نفس الاسم الذي سبق وأطلقته ليلا على أغنية قديمة لها.

  1. اريد ان اعرف متئ تبدأ مسلسل جود رجااااااااااااااااء

  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: