مايكل جاكسون يحرم أبناءه ميراثهم كاملا حتى سن الـ40

مايكل جاكسون يحرم أبناءه ميراثهم كاملا حتى سن الـ40

mbc

حرم نجم البوب الراحل مايكل جاكسون أبناءه الثلاثة الحصول على حقهم كاملا في ميراثه الذي يصل إلى 300 مليون دولار حتى يبلغوا سن الـ40.

جاء ذلك بينما أعلنت عائلة المطرب الأمريكي الشهير عن قرب العمل بالمتحف الخاص الذي يؤرخ لحياة وأعمال ملك البوب في مدينة لوس أنجلوس، الذي سيتكلف ملايين الدولارات.

وذكر مضمون الوصية -بحسب صحيفة “نيويورك تايمز ديلي نيوز” الأمريكية، الـ3 من يونيو/حزيران الجاري- أن نصيب أبناء جاكسون الثلاثة، وهم برنس (13 عاما)، وباريس (12 عاما)، وبلانكيت (8 أعوام)، هو 40 % من الميراث، ويقدر بـ99 مليون دولار، يحصل بمقتضاها كل فرد منهم على 33 مليون دولار، ولكنهم لن يحصلوا على هذا المبلغ كاملا إلا بعد أن يصلوا سن الأربعين. أما بقية التركة ستوزع على كاترين -والدة ملك البوب- وتحصل أيضًا على 40 % من ثروته لتوجه 20 % المتبقية الميراث إلى أعمال الخير.

وحددت الوصية مسار توزيع نصيب الأبناء؛ حيث نصت على أنه “لدى بلوغهم سن الـ21 من العمر سيكون بإمكانهم الحصول على أرباح الوديعة الخاصة بنصيبهم فقط، ولدى بلوغهم سن الـ30 عاما سيكون بإمكانهم الحصول على ثلث نصيبهم، بينما يحصلون على نصفها لدى بلوغهم سن الـ35، بينما سيحصلون على نصيبهم كاملا عندما يصلون سن الـ40، وذلك بعد إضافة نصيبهم من تركة الجدة حال وفاتها”.

وعلى الرغم من أن ملك البوب توفي مدينا في الـ25 من يونيو/حزيران 2009 وهو على شفا جرف من إعلان الإفلاس، فإن مبيعات ألبوماته الغنائية والأفلام التي شارك فيها، إضافة إلى عدد من الأعمال الأخرى بعد وفاته حققت ثروة كبيرة، وصلت بحسب ما نشرته الصحف الأمريكية 300 مليون دولار.

في سياق متصل، عقدت عائلة جاكسون وعمدة مدينة لوس أنجلوس مؤتمرا صحفيا أعلنوا خلاله عن قرب بدء العمل بإنشاء متحف يؤرخ لأعمال وحياة نجم البوب الأمريكي. ونقل موقع “ياهو” عن رودي وجاكسون -والد ملك البوب- قولهما: إن المتحف سيضم مركزا لعرض الفنون وفندقا وملعب جولف. ويتوقع البدء في العمل العام المقبل بالمرحلة الأولى.

وقال كلاي إنه تبرع بنحو 120 هكتارا من ممتلكات المدينة للمتحف الذي يمكنه جذب 750 ألف زائر سنويا للمدينة، ويساعد في خلق المئات من فرص العمل وجلب 150 مليون دولار إلى المنطقة التي تشهد ركودا اقتصاديا.

وكان مايكل جاكسون وأشقاؤه قد ولدوا جميعا في البلدة قبل أن تنتقل الأسرة إلى لوس أنجلوس في أعقاب نجاح ألبوم “جاكسون 5” عام 1971. وتوفي مايكل جاكسون عن عمر يناهز 50 عاما في يونيو/حزيران من العام الماضي، بسبب جرعة زائدة أعطيت له بطريق الخطأ من مخدر “بروبوفول” القوي؛ حيث كان يستخدمه كمنوم قبل عدة أسابيع فقط من بدء سلسلة من حفلات تدشن عودته إلى الغناء في لندن

  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: