الشاب مامي: إنجازات منتخب الخضر أخرجتني من كآبة السجن

الشاب مامى يأمل في الإفراج المؤقت أو العفو عنه

mbc.net

قال المطرب الجزائري الشاب مامي -الذي يقضي عقوبة السجن في فرنسا حاليا- إنه يشعر بمعاناة بالغة تزداد يوما بعد يوم، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه لم يجد ما يخرجه من تلك الكآبة سوى إنجازات أشبال مدرب الخضر رابح سعدان.

وقال مامي -ردا على أسئلة بعثت بها جريدة “الشروق” الجزائرية إليه داخل محبسه-: “أنا جدّ مرهق في السجن، ولم أعتد على وضعية كهذه، فمن يقع في ورطة مماثلة غالبا ما يكون شخصا غريبا عن هذا العالم دائما”.

غير أن مامي عاد وقال إنه استعاد رسم أفق وردي، بسبب نجاحات أشبال سعدان وحصولهم على تأشيرة المونديال، كممثلين عن العالم العربي.

وأضاف المطرب الجزائري “لقد حضّرت ألبوما جديدا من كلماتي وتلحيني، وهو ما ثابرت على إعداده طيلة مدة سجني”، ولم يفصح مامي عن محتوى مفاجأته التي ينتظرها عشاقه في كل أنحاء العالم.

واكتفى بالإشارة إلى أنه تلقى عروضا من العالم العربي وأوربا، لتنظيم مهرجانات غنائية عقب الإفراج عنه مباشرة.

وذكرت الصحيفة الجزائرية أن مامي وجه رسالة إلى الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، قائلا “سيدي الرئيس، أتمنى أن يؤخذ طلبي بالعفو في إطار قوانين الجمهورية الفرنسية المادة 17 من الدستور الفرنسي، سيدي أنت رب عائلة، وتعلم جيدا قيمة وجود الأب بين أفراد عائلته وأبنائه”.

وعن مبادرة “الشروق” لجمع مليون توقيع تطالب بالإفراج عن مامي، في إطار يكفله القانون الفرنسي، رد بالقول “أثق في جمهوري في الجزائر وفرنسا، وأمم أخرى متضامنة معي ومع طلبي بالإفراج المشروط”.

وأوضح أنه يسعى إلى هذا الإجراء عن طريق المحامي لزبر خالد، معربا عن أمله في أن ينجح جمهوره في حثِّ رئيس الجمهورية الفرنسي على الموافقة على طلب العفو عنه.

ومن جهة أخرى، أعرب محامي الشاب مامي خالد لزبر عن ثقته الكبيرة في إمكانية قبول ساركوزي طلب العفو، الذي وجهه إليه موكله في إطار نصوص الدستور في مادته رقم 17 التي تخول لرئيس الجمهورية إصدار العفو على أي سجين.

وأوضح أنه بالتوازي مع طلب العفو فقد شرع مؤخرا دفاع مامي في إجراءات طلب الإفراج المؤقت، على اعتبار أنه يتوفر عليه شروط الإفراج، التي تتمثل في بقاء أقل من أربع سنوات من مدة العقوبة، وتوافر حسن السير والسلوك، فضلا أن يكون للسجين ابنٌ قاصرٌ يحتاج إلى رعايته.

كانت محكمة فرنسية قد حكمت العام الماضي على الشاب مامي بالسجن خمس سنوات في فرنسا؛ لإدانته بمحاولة إجهاض صديقته السابقة بالقوة.

وحكم على وكيل أعماله السابق ميشال ليفي الذي وصفته محكمة جنايات بوبيني شمال باريس بالمنظم والمحرض على أعمال العنف هذه بالسجن لأربع سنوات.

واعترف الشاب مامي أمام المحكمة بأنه ارتكب بالفعل خطأ، نتيجة وقوعه ضحية لخداع المقربين منه، مشيرا إلى أنه لم يدرك خطورة ما قام به إلا في اليوم التالي من محاولة الإجهاض

  1. الشاب مامي احسن مغني في العالم

  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: