نجدت أنزور: سأوقف انحدار العرب صوب التطرف بـ”ما ملكت أيمانكم”

نجدت أنزور قال إنه يبحث عن صورة الإسلام الحقيقية

يقول المخرج السوري المخضرم نجدت أنزور -الذي فاجأ المشاهدين بتصوير شخصية متعصب ديني يسيء للنساء- أن مسلسله التلفزيوني قد يساعد في وقف انحدار العالم العربي باتجاه التطرف.

ويعرض مسلسله (ما ملكت أيمانكم) -الذي يصور توفيق الذي يجبر شقيقته ليلة على ارتداء النقاب، في حين يقيم علاقات غير مشروعة- على عدة محطات تلفزيونية خلال شهر رمضان في لبنان وسوريا واليمن وسلطنة عمان وليبيا.

واجتذب المسلسل -الذي يقع في 30 حلقة وصور في سوريا وفرنسا- نسبة مشاهدة مرتفعة، كما أثار انتقادات من جانب بعض السوريين الذين يرونه يستهدف المتدينين بشكل ظالم، خاصة وأن عنوان المسلسل مأخوذ من نص قرآني.

وكان محمد البوطي -رجل الدين السوري الذي يقوم بتدريس الشريعة في جامعة دمشق- قد وصف المسلسل في بادئ الأمر بأنه سرطان وسخرية من الله، غير أنه تراجع فيما بعد عن تصريحاته هذه، قائلا إنه لم يشاهد العمل.

وقال أنزور لرويترز “عندما كنت أصور دمشق من جبل قاسيون، رأيت أضواء المآذن الخضراء بالآلاف، وفي المقابل وجدت دور السينما والمسارح تعد على أصابع اليد.”

وقال المخرج البالغ من العمر 56 عاما “المطلوب خلق توازن لنحافظ على هذا المجتمع السوري” وأضاف أنه يستهدف من هم في منطقة الوسط، والذين لم يتحولوا بعد إلى التطرف.

ويدافع أنزور عن نطاق أوسع من الحرية السياسية في العالم العربي، ويقول إنه يجب ألا يسمح للتفسير “الخاطيء” للإسلام بأن يسود الإعلام والتلفزيون العربي.

وقال “عدم الثقة بالأنظمة العربية -بشكل أو بآخر- يفتح المجال أمام امتداد أفكار جديدة، ومنها أفكار دينية وأفكار متطورة.. إن هدفنا ليس ازدراء الإسلام وليس الإساءة للإسلام، بل البحث عن الإسلام الحقيقي في هذا المجتمع.”

وقال أنزور إن المسلسل لا ينتقد الشخصيات الدينية وإنه يعرض نماذج علمانية سيئة كذلك.

وأشار المخرج إلى أن بعض الانتقادات التي تعرض لها المسلسل كانت سابقة لأوانها. وقال “المخاوف بدأت تتلاشى مع بدء عرض الحلقات، وهذا دليل على أن الدعاية التي صارت للمسلسل لا تنسجم مع طبيعة الأفكار التي جاءت فيه.. وضح ذلك للناس تماما.”

وتابع “الظروف السياسية تلعب دورا أساسيا في تغيير تركيبة هذا المجتمع، وأفكار الإرهاب التي تطرح فيه.”

وتركزت أعمال أنزور -في السنوات القليلة الماضية- على الموضوعات الدينية، ومنها الدفاع عن الإسلام في مسلسل (سقف العالم) الذي عرض في أعقاب غضب المسلمين من رسوم مسيئة للنبي محمد نشرتها صحيفة دانمركية. وفي مسلسل (المارقون)، وصف كيف يمكن أن يتحول المهاجرون العرب في المجتمعات الغربية للعنف

  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: